المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تقرير: هجوم اسرائيلي على ايران سيشعل حربا طويلة


احمد العتيبي
07-17-2010, 06:45 PM
تقرير: هجوم اسرائيلي على ايران سيشعل حربا طويلة

First Published 2010-07-15

مجموعة أوكسفورد للبحوث: هجوم اسرائيلي على ايران سيشعل حربا طويلة ويشجع طهران على امتلاك السلاح الذري.


http://www.deretna.com/vb/attachment.php?attachmentid=44348&stc=1&d=1279402543
http://middle-east-online.com/pictures/blank.gif

إيران المستفيدة الكبرى نوويا في حال ضربتها إسرائيل


ميدل ايست اونلاين

لندن – من ادريان كروفت

قال مركز للبحوث الخميس ان شن اسرائيل هجوما على المنشآت النووية الايرانية سيؤدي لاندلاع حرب طويلة وربما لن يحول دون حصول ايران في نهاية الامر على أسلحة نووية.

وقالت مجموعة أوكسفورد للبحوث التي تروج للحلول غير العنيفة للنزاعات ان العمل العسكري ينبغي استبعاده كرد على طموح ايران في الحصول على أسلحة نووية.


وقالت في تقرير "ان هجوما اسرائيليا على ايران سيكون بداية لصراع مطول من المستبعد أن يحول دون حصول ايران في نهاية الامر على أسلحة نووية بل ربما يشجعها على ذلك".

كما سيقود الى حالة من عدم الاستقرار والعواقب الامنية التي لا يمكن توقعها في المنطقة وفي العالم.

وفرض مجلس الامن التابع للامم المتحدة مجموعة عقوبات رابعة على ايران في الشهر الماضي بسبب برنامج نووي يشك الغرب في أنه يهدف الى تطوير أسلحة ذرية سرا. وتقول ايران انها لا تريد من وراء برنامجها النووي الا توليد الطاقة الكهربائية.

وأفاد التقرير الذي أعده بول روجرز أستاذ دراسات السلام في جامعة برادفورد ان العمل العسكري الأميركي ضد ايران بدا غير مرجح ولكن قدرات اسرائيل قد زادت.


http://www.deretna.com/vb/attachment.php?attachmentid=44349&stc=1&d=1279404274


وأضاف "ان الحصول من الولايات المتحدة على طائرات هجومية بعيدة المدى مع تحسن أسطول طائرات التزويد بالوقود ونشر طائرات بدون طيار بعيدة المدى واحتمال توافر منشآت دعم واسناد في شمال شرق العراق وأذربيجان. كل ذلك يزيد من احتمال أن تشن اسرائيل عملا ضد ايران".

وعادة ما تتحدث القيادة الاسرائيلية عن ترك جميع الاختيارات متاحة على الطاولة. وكان نائب رئيس الوزراء موشي يعالون قال في مايو/أيار ان اسرائيل تملك القدرة على ضرب ايران.

ومن المعتقد على نطاق واسع أن اسرائيل هي الدولة الوحيدة في الشرق الاوسط التي لديها ترسانة نووية. ولا تؤكد اسرائيل ذلك أو تنفيه.

وأفادت التقديرات الواردة في تقرير أوكسفورد بأن ايران قد تحتاج الى ما بين ثلاثة وسبعة أعوام لصنع ترسانة صغيرة من الاسلحة النووية اذا قررت صنع مثل هذه الاسلحة. واضاف التقرير انه ليس ثمة دليل واضح على ان ايران اتخذت مثل هذا القرار.

وقال التقرير ان اي هجوم اسرائيلي لن يتركز على تدمير اهداف نووية او اهداف تتعلق بالصواريخ فحسب وانما سيشمل ايضا مصانع ومراكز بحوث بل ومختبرات الجامعات لالحاق الضرر بما تملكه ايران من خبرة.

واضاف ان هذا سيسبب خسائر كبيرة في الارواح بين المدنيين.

ومضى قائلا ان العمل العسكري سيشمل القصف المباشر لاهداف في طهران وسيتضمن على الارجح محاولات لقتل الخبراء الفنيين الذين يديرون برنامجي ايران الصاروخي والنووي.

وزعم العالم النووي الايراني شهرام اميري الاربعاء انه تعرض للخطف في السعودية ونقل جوا الى الولايات المتحدة. وتنفي واشنطن خطفه. وقالت وزارة الخارجية الايرانية ان اميري في طريق عودته الى بلاده.

وقال التقرير ان رد ايران على اي هجوم اسرائيلي قد يشمل الانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي والعمل على الفور لصنع أسلحة نووية لردع اي هجمات اخرى.

كما قد يتضمن ايضا هجمات صاروخية على اسرائيل واغلاق مضيق هرمز لرفع اسعار النفط وهجمات صاروخية او باستخدام هيئات شبه عسكرية على منشات النفط الغربية في الخليج.


http://www.deretna.com/vb/attachment.php?attachmentid=44351&stc=1&d=1279404274


وذكر التقرير انه بعد الضربة الاولى قد يتعين على اسرائيل تنفيذ ضربات دورية لمنع ايران من صنع قنابل ذرية وصواريخ متوسطة المدى. وقال روجرز "سيكون رد ايران ايضا طويل الامد مما ينذر بحرب طويلة ذات عواقب عالمية واقليمية".

وقال التقرير ان من بين الخيارات الاخرى المتاحة للغرب مضاعفة الجهود للتوصل الى تسوية دبلوماسية او قبول ان ايران قد تحوز في نهاية الامر قدرة نووية واستخدام ذلك كبداية عملية متوازنة لنزع السلاح النووي على المستوى الاقليمي.

احمد العتيبي
07-17-2010, 06:46 PM
مركز الدراسات العربي الاوربي ينشر تقريرا عن توقعاته لعام 2010

http://www.deretna.com/vb/attachment.php?attachmentid=44352&stc=1&d=1279404454

باريس: نشر مركز الدراسات العربي الاوروبي في باريس توقعاته حول سيناريوهات حروب محتملة عام 2010· فقد ذكر رئيس المركز د· صالح بن بكر الطيار انه رغم ان العام 2009 كان سيئاً وحمل الكثير من الأزمات فإن العام الجديد 2010 سيكون اسوأ حسب التقارير التي تتداولها عواصم القرار العالمي والتي رشح من بعضها ما يفيد ان هناك ازمات ستتفاقم وأزمات جديدة ستظهر، وكلها سيكون العالم العربي مسرحها الأساسي خاصة وأن مشاريع السلام قد فشلت إما بسبب الإنحياز الغربي وإما بسبب التعنت الإسرائيلي·

وبناء على ذلك اعد المحللون المختصون سيناريوهات الحروب المقبلة التي بنظر جميعهم واقعة حتماً ولكن الخلاف فيما بينهم على التوقيت فقط·

واضاف الطيار ان احد السيناريوهات يتحدث عن حرب محتملة ضد ايران على خلفية مشروعها النووي وقد تمهد اسرائيل لهذه الحرب عبر القيام بضربة جوية تستهدف بعض المنشأت الأمر الذي سيدفع ايران الى الرد بحيث ستتساقط صواريخها البعيدة المدى على اسرائيل وكذلك على القواعد الأميركية في بعض الدول العربية، كما سيكون الجنود الأميركيين هدف يومي للقوى العراقية المتحالفة مع طهران·

وفي حال دخول اميركا او قوى غربية اخرى على خط المواجهة فقد يدخل ايضاً حزب الله وسيستخدم كل طاقاته الصاروخية ضد مواقع حساسة في اسرائيل·

والهدف من نشوب هذه الحرب ليس فقط القضاء على المنشأت النووية الإيرانية بل تحجيم دورها المتمادي في لبنان عبر حزب الله، وفي فلسطين عبر حركة حماس، وفي اليمن عبر الحوثيين، وفي العراق عبر اتباعها ومناصريها العديدين· كما سيكون الهدف وضع حد لتمددها في افريقيا وأسيا وأميركا اللاتينية، والحد من تدخلها في افغانستان وباكستان، ووقف دعمها المباشر او غير المباشر لتنظيم القاعدة ··

ولكن خطورة هذه الحرب ان من السهل معرفة متى تبدأ ومن البادىء بها ولكن من المستحيل الإلمام بتداعياتها وبحجم الرد الإيراني وبمدى قدرة ايران على ادخال المنطقة في حرب استنزافية قد تستمر عدة سنوات الأمر الذي سيزعزع امن الشرق الأوسط وسيؤثر بشكل كبير على حركة تصدير النفط الى الغرب ·

سيناريو اخر يتحدث عن عدم توجيه ضربة ضد ايران بل استئصال اطرافها الإقليميين عبر شن حرب مزدوجة على حركة حماس في غزة وعلى حزب الله في لبنان بشكل متزامن او بشكل متعاقب· وبرأي مركز الدراسات العربي الاوروبي هذا السيناريو ان هناك ازدياد مطرد في اعداد عناصر القاعدة الذين تمكنوا من الوصول الى غزة عبر الأنفاق مع مصر وأن هذه العناصر مكلفة بالقيام بعمليات عسكرية كبيرة وبشن هجمات انتحارية بمساعدة لوجستية من حركة حماس، وأن قيام اسرائيل بحرب وقائية وإستباقية ضد غزة هي من ضمن الإحتمالات المطروحة·

وهناك اهداف اخرى من وراء شن الحرب على غزة هو لتطويع حركة حماس وأنتزاع هيمنتها على هذا القطاع· اما عن حزب الله فقد اصبح بحسب السيناريو عبئاً ثقيلاً على اسرائيل وعلى الغرب ولهذا يجب ضربه وتجريده بالكامل من سلاحه· كما هناك هدف اخر هو تدمير هذه القاعدة الإيرانية في لبنان· وهنا لايستبعد هذا السيناريو احتمال دخول سورية الحرب الى جانب حزب الله وحركة حماس وعند ذلك ستختلط الأوراق، ويصبح من الصعب معرفة مسارات الحرب وتأثيراتها وتداعياتها ومدة استمراريتها·

والذي قد يدفع بإسرائيل الى الإنخراط في حرب ضد ايران او ضد حماس وحزب الله هو التمهيد لفرض مشروع سلام وفق الرؤية الإسرائيلية التي تتطلع الى بناء دولة فلسطينية منقوصة السيادة، والإبقاء على فلسطينيي الشتات حيث هم، وتقاسم الثروات المائية مع دول الجوار· كما الهدف الحفاظ على اسرائيل كأكبر قوة عسكرية اقليمية، وكخندق متقدم للدفاع عن المصالح الأميركية في الشرق الأوسط·

حول اليمن ذكر المركز ان هناك سيناريو يتحدث عن احتمال تفاقم الأوضاع في اليمن بحيث لا تبقى المواجهات محصورة بين السلطة المركزية والحوثيين بل قد تدخل مناطق الجنوب على الخط سعياً لإنفصالها عن الشمال مما يعني احتمال انقسام اليمن الى ثلاث مناطق نفوذ:

- منطقة خاضعة للرئيس علي عبدالله صالح،
- ومنطقة خاضعة للحوثيين،
- ومنطقة تضم كل اليمن الجنوبي·

وسيستفيد تنظيم القاعدة من هذه الأجواء في كل المناطق وسيعمل على سكب المزيد من الزيت على النار·

وهناك سيناريو يتحدث عن احتمال عودة الأضطرابات الى السودان بسبب هشاشة الأوضاع، ولأن جمر الخلافات الأتنية والطائفية لا زالت ترزح تحت الرماد·

وسيناريو يتحدث عن استمرار الفلتان الأمني في العراق في ظل انقسامات حزبية ومذهبية وأتنية حادة·

وهناك سيناريو يتحدث عن مشروع اميركي لإنشاء دولة كونفدرالية تضم الأردن وعاصمتها عمان، وإسرائيل وعاصمتها تل ابيب، وفلسطين وعاصمتها رام الله، وتكون القدس مدينة مفتوحة لهذه الكونفدرالية· وهذا المشروع يلقى من يؤيده فيما هناك من يعارضه ولذا قد يلجأ الى استخدام كل ما لديه من قوة لإجهاضه في حال قررت واشنطن فرضه عنوة مما يعني ولادة بؤر توتر جديدة مع ما لها من انعكاسات على كل العرب·

هذه السيناريوهات يتم تسريبها عبر قنوات مختلفة لتكون بالونات اختبار، ولرصد حجم ردود الأفعال عليها·· وخطورتها انه لو تم تنفيذ احداها او كلها فأنها تستهدف اولاً وأخيراً العالم العربي الذي نتيجة استمرار الخلافات بين دوله يبقى ارضاً خصبة لكل التجارب

طويق
08-08-2010, 12:49 AM
ياعمي خله يصفي صافيها ماحد ميت قبل يومه والرزق بيد الرزاق افضل من عيش الذله كل يوم من هالحيوانات وتنتبه العرب وتقوي ترساناتها العسكريه برجال مخلصين دون الاعتماد على الغير