المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ياحبيب العازمي يامطول الأنتظار00


يوسف السيحاني
11-16-2007, 01:34 AM
أهدئي لكم هذه المحاوره بين الشاعرين حبيب العازمي وعيضه الثبيتي والتي جرت(صيف1425)
عيضه

يامرحبا والليالي بيض مثل النهار
لولا غلا أهل المعزه ما تعبنا لها

ياحبيّب العازمي يامطول الأنتظار
أهل المعرفْه من العام اتحرا لها

حبيب

دام البقاء والليالي بيض والجو حار
وأيامنا المقبله ما نعلم أحوالها

أنته من العام وأنته تنتظر فالمطار
والطائره فالمدرج وأنت تبرا لها

عيضه

بيني وبينك ترى وجه الزمان استدار
والصحبه الأوله ماهي على حالها

هذا السنه تضرب الأرض ويطير الغبار
لِكن الأرض الصليبه لا تحمى لها

حبيب

وش رائك أنك تخليها ولا شي صار
بعض الهواجيس فال الله ولا فالها

أخشى نطق الحجر وأخشى يطيح الجدار
والسالفه كلها دله وفتجالها

عيضه

حنّا نمد اليمين ولا نمد اليسار
ونجازي الناس يابن روق باعمالها

ما دامت أن الحريقه مبتداها شرار
ياجعلها في طرف غترتك وعقالها

حبيب

يابن معيوض ترى ماهي برد اعتبار
الله يخلي رجال الحرب لرجالها

ماتكتب الشرهه الا فوق رؤس الكبار
وأن كان ماهي بيمّك لا تحرى لها

عيضه

ماعقب عيد الضحيه غير رمي الجمار
ياربعنا اللّي غضبها يقطع أرسالها

الله يعينك على بعض الحقوق الكبار
لين الحمول الثقيله تبرك أجمالها

حبيب

ياربعنا لا تثيرون الفتن فالديار
الفتنه النائمه لا تصحي عيالها

أبوك قاضي وأنا راضي وهات القرار
يمكن تعوّد علاك وكيف تشتالها

عيضه

حنّا نعز االجدار ولا نهدم الجدار
والشجره اللّي تظلل نعرف ظلالها

يمكن يطيح الجبل من شدة الأنفجار
والشرهه اللّي علاكم حط معدالها

حبيب

الظاهر أنك شبكت الطار والطار طار
مابقي الا تطيح الدلو وحبالها

الشرهه اللي لها قيمه جزاها اعتذار
والشرهه الثانيه حتى عذر مالها

عيضه

يامقصرين الطوال مطولين القصار
اليا تعدوت لي القوم اتعدوى لها

بعض المعاذير مافيها يابن روق خار
مكثر معاذيركم واقول يبغى لها

حبيب

مابيننا للعداوه حج ولاّ مزار
وأن كان هذي علومك جوّد أقفالها

ياعيضه الدرب واضح لا تعكس المسار
اللحيه اللّي ماتقبل عذر عزى لها

عيضه

يا سيل وادي مسرّه كيف تنحي شهار
لعلها مايخيّل فوقك خيالها

القرص فوقه عسل صافي ولا هو قفار
مافيه حيلها يابن عيزوم تحتالها

حبيب

الأوديه كلها تنحي ومعها حجار
مير الشعيبين لا تنزل على جالها

ارد من كلمتي واربط عليها الزرار
أخاف من شرهة الدنيا وعقالها

عيضه

اللي يسوق الجمل واللي يسوق القطار
كله على شان يوصلها لميصالها

اطيّب حليب الغنم ولاّ حليب البكار
جاوب على كلمتي وتحصل بدالها

حبيب

بعض المشاوير تطلع مثل لعب القمار
واللّي مايدريبها وشلون يصحى لها

ماني مصنف لبن وأنته لك الاختيار
واللّي يحلب الديوس يحددّ اشكالها

عيضه

لن كان تبغى الحقيقه كلها بأختصار
ترى قصار الدروب أطيّب من طوالها

يبى يصرّ الصخل ولا يحّن الحوار
كله من اجل الديوس وحالكم حالها

وسلااااااااااامتكم