المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معنى الحياة الحقيقي


محمد المقاطي
09-30-2007, 04:15 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بسم الله والحمد لله

والصلاة والسلام علي نبينا محمد بن عبدالله وعلي اله وصحبه ومن تبعهم باحسان

ثم اما بعد ,,,

اخواني فالله كل انسان وله اجل لا يعلمه الا الله
حياة الانسان تساوي سنوات والسنوات تساوي أشهر والأشهر تساوي أسابيع
والأسابيع تساوي أيام والأيام تساوي ساعات والساعات تساوي دقائق
والدقائق تساوي ثواني.

بهذي الفلسفة البسيطة نقدر نقول إنه حياتنا مجرد ثواني كل ما راحت ثانية راح جزء من حياتنا
وكما قال الحسن البصري رحمه الله
"" يا ابن آدم إنما أنت أيام كلما ذهب يومك ذهب بعضك ""

لو ركزنا على حياتنا والدنيانا بكبرها نعرف إنه الدنيا ماتسوى منا هالتعب والهم والزعل
والحروب إلي نشوفها ,,, مرده الإنسان الموت ومايبقى إلا عمله الصالح وذكره الطيب.

كل منا له طريقين في الحياة ... يا يختارالطريق الصالح أو يختار الطريق الطالح ..
واذا اخترت الطريق الصالح ثق تماما إنك كسبت الدنيا والآخره ,,,
أما إذا إختيارك وقع على طريق الطالح فثق ثقة عمياء إنك خسرت دنيتك وآخرتك .

نشوف في واقع الحياة ناس تزعل من بعضها وناس تقتل بعضها وناس تكره بعضها
وناس تخدع بعضها للأسف هالناس ماعرفوا معنى الحياة الحقيقية ,,,
فالحياة الحقيقية ماتسوى منا الزعل أو الخداع أو القتل أو حتى الكره .

إلي ماخذ الحياة بسعاده رغم الظروف والآلام هذا الشخص راح يتهنى بحياته رغم الظروف
إلي يمكن يمر فيها ,,, وهذي أصعب اللحظات تبتسم للآخرين وبقلبك فيك حزن ودمعة ,,,
وما أعظم هذي اللحظة .

أما إلي ياخذ الحياة بحزن ماراح يتهنئ بشي يعيش بروحه ويموت بروحه
من غير أن يدري عنه أحد فيصبح وجوده مثل عدمه بسبب إنطوائيته وحزنه وكئابته .

طبيعة الإنسان تحب الشخص الصالح المبتسم الخلوق
وكما قال أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ,,,,
(( تبسمك في وجه أخيك صدقة )) رواه الترمذي ,,,
الإبتسامة تلين القلب وتفتح نفس الناس لما تقابلهم بإبتسامة مشرقة .

يا حلو الإنسان لما يكون قلبه طيب كثر ما تأذيه وتكرهه وهو يقابلك بإحسان وإبتسامة
وأيضا ما يتردد بأي مساعده حتى لو كان أشد المكرهين لك ,,,
يا سلام كلنا نتمنى نكون هذا الشخص إلي بلا شك الكل يكن له إحتراما كبير.

خلاصة الموضوع لو خيروك إن بعد مماتك بعد عمر طويل إنه الناس تقول
والله فلان كان نعم الرجل شخص خلوق ومبتسم ومساعد يحب الخير للكل
عمره ماكره أحد ومسامح وقلبه طيب ومايرد أحد حتى لو كان أشد الكارهين له
وبعد وفاته خسرناه وهذا الشخص من الصعب أحد يعوضنا عنه.

أو يقولون الحمدالله إفتكينا من هالشخص ,,, شخص موذي حقود مايحب إلا نفسه
والكذب عنده مثل شربت الماء ما يساعد أحد مزعج وبعد وفاته أكيد حياتنا بتصير أفضل .

يا ترى شنو بتختار الأولى أو الثانية وإنت الحين شنو وضعك الحالي
إذا كان على الأولى فاحمد الله وخلك على ما أنته عليه
أما إذا كانت الثانية فالوقت بعد ماأنتهى لتصلح ما قد لايتصلح في وقت ثاني وقبل فوات الآوان ,
كل واحد يحاسب نفسه ويشوف شمقصر في تجاه ربه وأهله وناسه.

تذكروا هذي القصة :

مرت جنازة أمام النبي صلى الله عليه وسلم
وهو جالس مع أصحابه ، فأثنوا عليها خيراً ، فقال : وجبت ، ثم مرت جنازة أخرى ،
فأثنوا عليها شراً ، فقال : وجبت ، قال عمر بن الخطاب : ما وجبت ،
فقال صلى الله عليه وسلم : " الأولى أثنيتم عليها خيراً فوجبت لها الجنة ،
والأخرى أثنيتم عليها شراً ، فوجبت لها النار ، أنتم شهداء الله في الأرض " [ رواه البخاري ]

الــولــيــد
09-30-2007, 05:47 PM
شكر لك اخووي محمد المقاطي على الموضوع الرائع

محمد المقاطي
09-30-2007, 05:57 PM
العفووو

ابو يوسف

وشكرا لك علي المرور

كحيلان
09-30-2007, 06:20 PM
شكراا لك
اخوي محمد علي الموضوع الرائع
والله يعطيك العافيه

محمد المقاطي
10-01-2007, 12:53 AM
شكراا لك
اخوي محمد علي الموضوع الرائع
والله يعطيك العافيه

العفووو

والله يعافيك

اخوي كحيلان

ولاهنت علي المرور

روقي1
10-01-2007, 11:09 AM
الله يعطيك العافيه محمد المقاطي علي الموضوع الطيب

مدور ولد عمه
10-01-2007, 09:25 PM
مشكور أخوي على الموضوع الرائع





تقبل مروري

محمد المقاطي
10-01-2007, 11:35 PM
الله يعطيك العافيه محمد المقاطي علي الموضوع الطيب

الله يعافيك

اخوي روقي 1

وشاكر لك مرورك

محمد المقاطي
10-01-2007, 11:36 PM
مشكور أخوي على الموضوع الرائع

تقبل مروري


العفووو

اخوي مدور ولد عمه

اسعدني مرورك

ومشاركتك

المقاطى_q8
10-02-2007, 05:48 AM
مشكور ابو يوسف


على الموضوع الأكثر من رائع


تحيتي

محمد المقاطي
10-02-2007, 11:33 PM
العفووو

اخوي ضيف الله

ولاهنت علي المرور

عبدالعزيز المورقي
10-06-2007, 05:16 AM
موضوع قيم تشكر عليه

يعطيك العافية اخوي محمد المقاطي

ولاهنت

محمد المقاطي
10-06-2007, 05:29 AM
العفووو

اخوي عبدالعزيز

والله يعافيك

ولاهنت علي المرور